الافـــــــــــــــــــــاق

مرحبا بك
سعدنا بك
نتمنى لك أطيب الأوقات بيننا وإن شاء الله تجد كل تعاون
وإخاء وفائدة من الجميع
ننتظر مشاركاتك
الافـــــــــــــــــــــاق

اهل الخير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, منتديات الافاق ترحب بكم نتمنى ان تقضوا معنا اسعد الاوقات و تستفيدوا معنا ان شاء الله ,الرجاء من الاخوة الاعضاء الكرام ذكر مصدر كل موضوع افدتمونا اياه , بالتوفيق للجميع ان شاء الله

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 13 بتاريخ السبت نوفمبر 21, 2015 1:19 am

Like/Tweet/+1

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» كلام درر يكتب بماء الذهب
الجمعة يوليو 21, 2017 12:18 am من طرف Admin

» أثر الدعاء في صلاح الأبناء
السبت مارس 04, 2017 7:49 pm من طرف Admin

»  عادات سيئة تجنبها عند تنظيف الأذن
السبت سبتمبر 03, 2016 1:51 am من طرف Admin

» 6 علاجات طبيعية للتغلب على انسداد الأذن
السبت سبتمبر 03, 2016 1:48 am من طرف Admin

» طريقة الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم
الخميس سبتمبر 01, 2016 1:24 am من طرف Admin

» الأيام العشر من شهر ذي الحجة
الخميس سبتمبر 01, 2016 1:16 am من طرف Admin

» الرزق مكتوب
الإثنين مايو 23, 2016 9:03 pm من طرف Admin

» [مفاتيح القلوب]
السبت أبريل 02, 2016 10:27 pm من طرف Admin

» قوانين المنتديات الإسلامية الأساسية
الجمعة أبريل 01, 2016 11:42 pm من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر


بذاءة اللسان من صفات المنافقين

شاطر
avatar
Admin

عدد المساهمات : 51
نقاط : 3212
تاريخ التسجيل : 20/11/2015
العمر : 33

بذاءة اللسان من صفات المنافقين

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مارس 22, 2016 10:40 pm



1:
أن الفحش في القول والوقاحة في الكلام مما يبغضه الله تعالى ويمقت عليه ، قال تعالى : ( لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ ) النساء/ 148 ، قال السعدي رحمه الله :
" يخبر تعالى أنه لا يحب الجهر بالسوء من القول ، أي: يبغض ذلك ويمقته ويعاقب عليه ، ويشمل ذلك جميع الأقوال السيئة التي تسوء وتحزن ، كالشتم ، والقذف ، والسب ، ونحو ذلك ، فإن ذلك كله من المنهي عنه الذي يبغضه الله

2:
أن ذلك من أسباب دخول النار .
فروى الترمذي (2009) وصححه ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( الحَيَاءُ مِنَ الإِيمَانِ ، وَالإِيمَانُ فِي الجَنَّةِ ، وَالبَذَاءُ مِنَ الجَفَاءِ ، وَالجَفَاءُ فِي النَّارِ ) وصححه الألباني في " صحيح الترمذي " .
والبذاء : الفحش في القول .


3 :
أن ذلك من أسباب الفسوق .
فعَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( سِبَابُ الْمُسْلِمِ فُسُوقٌ وَقِتَالُهُ كُفْرٌ ) رواه البخاري (48) ومسلم (64) .

4:
أن الفاحش البذيء ، يبوء هو بالفحش والبذاء الذي يرمي به الناس :
روى البخاري (6045) عَنْ أَبِي ذَرٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( لاَ يَرْمِي رَجُلٌ رَجُلًا بِالفُسُوقِ، وَلاَ يَرْمِيهِ بِالكُفْرِ، إِلَّا ارْتَدَّتْ عَلَيْهِ ، إِنْ لَمْ يَكُنْ صَاحِبُهُ كَذَلِكَ ) .
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله :
" وَهَذَا يَقْتَضِي أَنَّ مَنْ قَالَ لِآخَر : أَنْتَ فَاسِق ، أَوْ قَالَ لَهُ : أَنْتَ كَافِر ؛ فَإِنْ كَانَ لَيْسَ كَمَا قَالَ ، كَانَ هُوَ الْمُسْتَحِقّ لِلْوَصْفِ الْمَذْكُور " انتهى .

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 24, 2017 2:45 pm